منتدى اللادينيين السوريين

منتدى اللادينيين و الملحدين السوريين

    القوة الخفية المجهولة ومن القصص عن العفاريت والجن

    شاطر

    مؤمن مصلح
    Admin

    عدد المساهمات: 732
    تاريخ التسجيل: 07/05/2010

    القوة الخفية المجهولة ومن القصص عن العفاريت والجن

    مُساهمة من طرف مؤمن مصلح في الأحد يونيو 19, 2011 2:36 pm

    -------------------------
    سلامات
    -------------------------

    هذا الموضوع لاحقا منقول ومقتبس

    كاتب هذا الموضوع له العديد من المواضيع المثيرة الممتعة الميتافيزيقية وفي ملفه الشخصي هناك مكتوبا
    (تحضير بكالوريوس ادارة الموارد البشرية معهد الادارة العامة دبلوم التدريب والتنمية البشرية من الأكادي)المملكه العربيه السعوديه
    وهكذا

    وجدت له هذا الموضوع المثير الميتافيزيقي ، وبما أنني حاليا أعتقد بوجود القوة الخفية المجهولة
    ولا أقصد بكلمة المجهولة الماسونية أو الإلوميناتي
    فلذلك أنسب بعض القصص التي تميل للصحة عن الأرواح والأشباح وعن العفاريت و الجن وعن الفضائيين و عن ظهور العذراء وهكذالأعمال القوة الخفية المجهولة


    [quote=s;15798]


    رحلتي في التعرف على الجن ( 1 )

    لم يتوقف الامر معي أن يحكم علي القدر منذ ولدتي بالعيش وحيد بعيد عن الاسرة بعيد عن الام والاب والاخوان بسبب مرض ولد معي واجبرني على المكوث في المستشفى ست سنوات لي يتطور الامر معي أن اعيش بالوهم بل اتهمت أني اتوهم اتهمت بجنون ،،
    حين يحل الظلام ويسدل الليل ستارة وتخلو الممرات من الضجيج ويخلد الممرضات إلى الاستراحة بعد يوم عمل شاق ويعم السكون ارجاء المكان ،،


    تبدأ رحلتي مع العالم الاخر حيث يعود الصراخ يملأ ارجاء المكان والعب من جديد يتحرك كل شي من حولي وأبواب تفتح وتغلق من تلقاء نفسها دون أن ارى الفاعل اشعر بهم حولي اسمع كلامهم ولكن لا ارى !! في بعض الاحيان كانوا يأتون في الحلامي !
    كانت هذه أول بداياتي في تعرف على العالم الاخر !
    انقضت السنين داخل المستشفى كي يحكم علي القدر مرة أخر بالخروج من عالمي عالم المستشفى والامراض والممرات الضيقة إلى عالم اخر و فضاء فسيح لا اعلم عنه شي ،،
    كي تبتدي رحلتي الثانية مع هذا العالم مرة اخرى وفي منزل الاسرة المتواضع ..


    في احد ليالي الشتاء الباردة انفجرت غضبان بسبب معاملة اسرتي السيءة لي ،، دخلت إلى غرفتي ولم يبقى شي فيها الاكسرته اومزقته بما فيها الكتب الدراسية وقلبت موازين الغرفة راساً على عقب ولم أتوقف حتى فرغ غضبي ،،


    خرجت من غرفتي ضعيف منهار القوىِ متجه إلى الحديقة الخرجية للمنزل كل ما يشغل بالي كيف اتخلص من هذه الدنيا واي طريقة انتحر تضمن لي الموت السريع اصبحت طفلا سام من الحية ،،
    وماهي الا لحظات حتى شعرت بنسيم بارد لطيف وصوت امرأة من خلفي يقول س لقد أعدت ترتيب الغرفه من أجلك يمكنك الذهاب اليه الان ،، لم اصدق ما سمعت وأخذت ابحث عن مصدر الصوت ولكن دون جدوى لا يوجد غيري في المكان ،، ذهبت إلى غرفتي وصعقت عندما وجدت كل شي عاد إلى مكانة وكان شي لم يكن ،، كنت انوي الهروب والجري بعيداً عن المكان وما أن هممت بذلك حتى سمعت صوت يقول انتظر صوت رجل عجوز أن ذهبت وأخبرت عن ماحدث لك لن يصدقك احد تسمرت في مكاني وبعد فترة قليله ذهب واستلقيت على سريري اضحك بجنون حتى غالبني النوم ،،


    وفي منامي زرتني فتاة جميله خلوقة محترمة عرفتني بي نفسه وأخبرتني اسمها وطلبت مني أن لا أخبر أحد عن اسمها ما حييت وقالت نحن القبيلة الفلانية ونحن مسلمون فلا داعي للخوف منا نحن لا نؤذي احد وأما عن سبب وجودنا هنا هي الارض التي عمرتم بيتكم فوقها هي في الحقيقة موطن قبيلتي الاصلي وبسبب قل الموارد المعيشية قررنا الرحيل وعندما نشتاق إلى وطننا نمر عليه مرور الكرام ولكن المرور عندنا يطول إلى عدة سنوات وأخبرتني أن الرجل المسن الذي تكلم معي هو أبوها ويبلغ من العمر 2500 عام وهو أصغر كبار السن في القبيلة ..



    تطور الوضع معهم حتى تعرفت على القبيلة كاملة فأصبحوا يتحدثون معي واتحدث معهم كما اتحدث مع الانس <<وكانو يخبروني بحداث ووقاع لاتصدق>> وفي كل مكان اذهب اليه اصبحت اشاهد فيه قطة سوداء بعين خضراء وعين زرقاء وايضاً كانو يوقظني لصلاة الفجر وكانوا يعلموني اذكر تحصن النفس من الجن الكافر والانس والحيونات والحشرات ،،


    و في فترة من الفترات بدات اسرتي تلاحظ وجودهم ...

    في احد الليالي واثناء دخولي إلى المنزل سمعت صوت صراخ أختي اتي من الطابق العلوي عندما ذهبت إليها وجدتها مرعوبه خائفة تبكي تقول يوجد هناك جني ذهبت كي ارى ولكن كل شي بات طبيعي وطلبت منها وصف لي الشكل الذي رأته ،، ’’لديه عين واحدة في منتصف جبينة جسمه يغطيه الشعر أعرج طويل القامة ممتلئ ’’الجسم ،،


    ذهبت إلى غرفتي بعد ما سكنت من روعها واذا بها تأتي الجنية وتقرع السلام كعادتها وأخذت تعتذر مما جرى
    وتشرح وتوضح انا من رأت أختي هو جني من قبيلة أخرى وهو من المغرب وديانته المسيحية وأتا يريد الانتقام من قبلتها بسبب ثار قديم بينهم والمشكلة لم يأتي واحدة بل جمع اكبر قدر ممكن من شباب قبيلة ،،
    (واصبح تحدث واقع غريبة لا يصدقها عقل)


    ولاستو متحمس للذكر ما حدث معي سابقاً

    بقدر
    ما دفعني إلى الكتابة وسرد قصتي وهو ما حدث معي يوم الخميس الفائت...
    حيث كان الوقت حينها الثانية عشرونصف ليلاً كعادتي كنت هائم على وجهي منطلق بسيارتي لاوجهه لي واذ بي اجد نفسي خارج المدينة نزلت من سيارتي متمتع بظلام الليل ونظر إلى النجوم وحدي وماهي الا لحظات حتى سمعت صوت قرع طبول يأتي من خلف التل ودعاني فضولي للذهاب وتحقق وصعدت التل منظر غريب عناقيد الانارة منتشرة والناس كثر ترقص وتطبل وتغاني لم يتركوني فضولي وشاني ودعاني للنزول وذهاب إلى هؤلاء الناس. مناظر عجيبه كنت اسمع عنها ولكن لم يحالفني الحظ للذهاب وأنا الان بينهم صوت الطبل كاد أن يقسم راسي نصفين والكثير من الحاضرين كان يرقص بشكل هستيري بمعنى ادق متلبسه جني جالست مع الحاضرين و اراقب بكل دهشه والسعادة تغمرني لااعلم لماذ ولكن كنت سعيد وحسب ..
    لقد شاهدت ناس تأكل الجمر وناس تأكل الزجاج وأخرين يعكفو الحديد وتأكله ولااخر يضرب رأسه وجسده بصخر دون ان يحدث له شي ... واكثر ما أثار حيرتي احد الحضور قد تلبسه جني ونهض لي يرقص مع الاخرين الملبوسين وماهي الا لحظات حتى نهض رجل مسن ويأمر الجميع بتوقف عن قرع الطبول والاغناء ودخل في اشتباك ومشادة كلام مع رجل حيث كان يقول له هذا الحفل لنا نحن المسلمين وليس لكم أيها اليهود ارحل والا قتلتك وتدخل الكثير من الملبوسين في فك الاشتباك واخراج الرجل المتلبس من قبل اليهودي بعيداً
    اااااااخ وبالكاد سمعت هاتفي الجوال يرن لي اجد المتصل ابي قلق يسأل لماذا متأخر عن العودة للمنزل وأمرني بالعودة في الحال رحلت وكلي اسف متمنى لو أني بقيت للنهاية امشي متباطي في خطواتي لعلي ارى شي يشد انتباهي.


    طبعاً هذا فن شعبي سعودي معروف عند بعض القبائل السعودية يسمى السامري ولا يعتبر من ضمن جلاسات تحضير الجن ...



    يــــــــــــتـــــــــــــــابــــــــــــــــــع



    مع أطيب الامنيات
    [/quote]

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أبريل 18, 2014 4:17 pm